الزائر الكريم: يبدو أنك غير مسجل لدينا، لذا ندعوك للانضمام إلى أسرتنا الكبيرة عبر التسجيل باسمك الثنائي الحقيقي حتى نتمكن من تفعيل عضويتك.

منتديات  

نحن مع غزة
روابط مفيدة
استرجاع كلمة المرور | اجعلنا صفحة البدايةطلب عضوية | التشكيل الإداري | النظام الداخلي 

 

أقلام الآن على و


العودة   منتديات مجلة أقلام > منتديات اللغة العربية والآداب الإنسانية > منتدى أدب الطفل

منتدى أدب الطفل هنا يسطر الأدب حروف البراءة والطهر والنقاء..طفلنا له نصيب من حرفنا..

إضافة رد

مواقع النشر المفضلة (انشر هذا الموضوع ليصل للملايين خلال ثوان)
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 17-12-2016, 04:52 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
ستار العتابي
أقلامي
 
إحصائية العضو







ستار العتابي غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي قراءة في أدب الاطفال القصصي

قراءة في أدب الاطفال القصصي

ستار عايد العتابي
باحث في أدب الاطفال
القصة
تعد القصة سرداً لأحداث الواقع أو احداث من الخيال ، كأن تعبر عن اسطورة أو حكاية تاريخية من نسج خيال الكاتب ، وربما تكون القصة نثراً أو شعراً ، والهدف من كل ذلك اثارة جانب الاهتمام والتمتع من خلال السمع او القراءة ، ويمتلك الهدف القصصي احداثاً تهيمن على فكر القاريء أو السامع من خلال عناصر الدراما في وسط بيئة خاصة تجري ضمنها احداث تلك القصة التي يجسدها شخوص في مكان وزمان معينين في حوار متماسك ومترابط .
ما هي القصة ؟
في اللغة :
قصّ أثره أي تتبعه ، وقصّ الحديث أي رواه ، وقص عليه الخبر قال تعالى (( نحن نقصّ عليك أحسن القصص )) ، والقصّ في لغة اهل الحجاز الجصّ وقيل : قصص داره أي جصصها .
في الاصطلاح:
هي فن أدبي نثري يسرد احداثاً مصبوغة بالخيال يقصد بها ( ترويح النفس باللهو ، وتثقيف العقل بالحكمة ) ، وأيضاً هي لون أدبي يرسم بصورة فنية لحادثة او مجموعة حوادث تدور في مكان وزمان معينين ، وترتبط بشحص أو عدة اشخاص مع اختلاف سلوكياتهم وأفكارهم ، بلغة فنية رائعة . والقصة تعتمد بشكل خاص على وصف الاحداث أو الأشياء مع الاهتمام بصراع الشخصيات النفسي ( لتحقيق ما يقومون به من أعمال ) ، كل هذا بالاعتماد على موهبة الكاتب في محاكاة الماضي وربطه بالحاضر.


الطفولة والقصة
تُعدّ مرحلة الطفولة من أهم مراحل حياة الانسان ، إذ تبدأ فيها مراحل تكوين شخصيته مما حدى بالتربية الحديثة الى رفع شعار (( افهموا الطفولة على حقيقتها )) وهذا الفهم يقتضي التعرف على مراحل الطفولة التي تمثل عالماً خاصاً ينبغي معرفته والتأمل فيه ، بغية وضع صورة صحيحة في تربية الطفل .
ان ادراكنا تركيب الطفل النفسي والبيولوجي ، يمكننا من ادراك سر اهتمام الدول المتقدمة بالاطفال والعناية بهم ، فالاطفال يمثلون المستقبل لكل امة فهم من يبني ويعمّر ، وليس خفياً أن بناء الاطفال الذين هم رجال المستقبل ونساؤه يعني بالضرورة بناء المستقبل نفسه ، فالانسان يبدأ طفلاً .
حال الحياة كحال البذرة التي يزرعها الفلاح وينتظر ثمارها ، فيبدأ بحرث الارض ثم بذرها وسقايتها والعناية بها املاً منه ان تصبح هذه البذور ثماراً ذات منفعة .
والطفولة هي البذور التي يجب ان نعتني بها كل العناية ، نسقيها الاخلاق وحب الخير ، واحترام الامة وتقاليدها (( يبدو أن عملية تكوين الشخصية يجري فيها اندماج ميزات الفرد مع صفاته التكوينية ، لتشكل معاً وحدة وظيفية متكاملة )) . وتستمر هذه العملية طوال حياة الفرد ، اذ تظهر فاعليتها على اشدها في سنين النمو الاولى . لهذا كان على المربين أن يعرفوا ما يجب ان يكون عليه الطفل في هذه السنين الاولى ، وان يكون تعاملهم معه على اساس المعرفة، قال جان جاك روسو : (( نحن نجهل الطفولة الجهل كله ، وكلما مشينا مع الافكار الخاطئة التي نملكها عنها ، ازداد ضلالنا ، انك ترى اكثرنا حكمة يتعلمون ما يهم البالغ معرفته و لا ينظرون في ما ينبغي ان يتعلمه الاطفال ، فهم يبحثون دوماً لدى الطفل عن الراشد من دون ان يفكروا بما هو عليه قبل ان يصبح راشداً )) . من هنا يجب النظر في عالم الطفولة كعالمٍ مستقل عن عالم الكبار ، والتخطيط له بخصوصية لأن الطفولة هي صانعة المستقبل ، وعلى الكاتب ان يصنع الطفولة من خلال ما يقدم لهم من ادب موجه للأطفال ، يبذر فيه بذور الخير ، ويرسم لهم طريقاً يساعدهم على النمو والاخضرار لتثمر بذوره ، وذلك لأنه يقدم معرفته ، وينمي عقله بقدرات جديدة ، تساعده على النمو الفكري ، وترك فرص النشاط والهواية في مناخ المتعة والجمالية التي يرسمها بقلمه لهم .
فالقصة الجميلة الهادفة التي ينسجها الكاتب بأسلوب ادبي رفيع موجه بعناية الى عقل الطفل تجعله يتابع ويستنتج ما يحصل من احداث اثناء القصة سواء كان ذلك من خلال قرائتها او مشاهدتها على شكل فلم كارتوني ، لهذا يرى الكثير من الباحثين في هذا المجال أن (( الاستمتاع بالقصة يبدأ منذ الوقت الذي يستطيع فيه الطفل فهم ما يحيط به من حوادث ، وما يذكر له من اخبار ، وذلك في اواخر السنة الثالثة من عمره ، فهو على صغر سنه ينصت للقصة القصيرة التي تناسبه ، ويشغف بسماعها ويطلب المزيد منها )) . للقصص أهمية قصوى بالنسبة للأطفال؛ إذ إنها تغرس في نفوسهم القيم
والمبادئ، وتنمي جوانب شخصيتهم الحسية والعقلية والروحية، فالطفل
يعايش القصة ويتخيل نفسه بطلاً فيها، خاصة إذا كانت أحداثها واقعية، فهي
تحرره من واقعه وحدوده التي يعيش فيها، إلى عالم واسع فسيح، يعيش
فيه مع الأنبياء والقادة والأمراء.
أنواع قصص الاطفال
بما أن القصة تعدّ من اكثر فنون أدب الاطفال أهمية واكثرها انتشاراً ، وتشمل قصص الاطفال على انواع عديدة منها :
1 - القصص التاريخية : هي القصص التي تتحدث عن شخصيات لها مكانتها في التاريخ إذ تجسد شخصيات مهمة تمكن الاطفال من معرفة تراثهم وتحبيهم فيه .
2 – القصص الدينية : هذا النوع من القصص يتحدث عن العبادات والمعاملات وقصص الانبياء ورجال الدين الكبار الذين لهم اثرهم في حياة الانسان ، وحكايات تدعو الى الفضائل والحكمة والبعد عن الرذائل .
3 – قصص الخيال : يصور الكاتب من نسيج خياله أناسأً أو حيوانات لا وجود لها في الحقيقة من اشهر هذه القصص ( قصة أليس في بلاد العجائب ) و ( قصة الطفل نليز ورحلته مع الاوز ).
4 - قصص المغامرات : يصور الكاتب فيها حوادث لشخصيات يمتلكون الجسارة والشجاعة يحاربون من اجل الخير ، ويتعرضون الى مواقف صعبة في حياتهم اليومية ، يقابلونها بشجاعة وقوة بأس واشهر هذه القصص ( قصة جزيرة الكنز ) و ( قصة السندباد ) .
5 – قصص الحيوانات : يمثل ابطال هذه القصص مجموعة من الحيوانات التي تتحدث بلسان البشر ، وكيف تسير معهم الحياة في الغابة ، من هذه القصص ( قصة كليلة ودمنة ) و ( قصة فتى الادغال ) التي تعبر عن صلة الحب بين الانسان والحيوان .
6 - قصص الخيال العلمي : ازداد هذا اللون من القصص في القرن العشرين نتيجة التطور التكنولوجي الكبير في العالم اليوم ، فأخذ بعض الكتاب ينسجون قصص جميلة حول هذا الموضوع ، واكتسب هذا اللون من القصص رواجاً بدى الاطفال مثل مغامرات الفضاء والكواكب الاخرى ، وألعاب الديجتل .
7 - قصص البلاد الاخرى : حيث تحكي هذه القصص عن البلاد الاخرى المجاورة او في العالم ، وتشد الاطفال الى معرفة حياة الناس في تلك البلاد وأوجه الاختلاف بين الشعوب .
8 - القصص البوليسية : تحكي عن حياة شخصيات بولسية معينة تساعد الطفل على التوقع والاكتشاف مثل ( قصة المحقق كونان ) و ( قصة شارلوك هولمز ) .
9 – القصص التعليمية : وتختص هذه القصص بأسلوب التعليم واظهار ان المدرسة مهمة في حياتنا ، او تظهر طريقة لتعليمهم لغة جديدة عن طريق شخصيات كارتونية معينة .
أثر القصة في حياة الطفل

يتضح الدور التربوي والتعلمي التعليمي لقصص الأطفال وحكاياتهم، وذلك بهدف رعاية وتنمية أجنة الإبداع والابتكار، لديهم، إذا أخذنا بعين الاعتبارأهمية عملية التقليد والمحاكاة عند بني الإنسان ودورها في عملية التربية والتعلم والتعليم الإنساني كواحد من أفضل الأساليب لهذا برزت أهمية كبيرة لتلك القصص في حياة اطفالنا ألخصها في الامور الاتية :
1 - للقصص دور تربوي وتعليمي مهم في حياة الطفل من خلال محاكاة الابطال وتصوير شجاعتهم في رسم معاني الفضيلة والقدسية .
2- تنمية أفكار الطفل وصقل قدرته الابداعية ، والاستنتاجية والتصويرية .
3- نريد من خلال بعض قصص الاطفال تنمية الاعتزاز بالوطن ، وتهيئة السبل المناسبة لجعلهم يشعرون بالمسؤولية تجاه وطنهم وامتهم التي ينتمون إليها .
4- بناء شخصية الطفل ومساعدته في الاعتماد على نفسه .
5- شدّ انتباه الطفل الى الخير والفضيلة وابعاده عن الشر والرذيلة بما تصوّره القصة من افكار مناسبة في هذا الاتجاه .
6- تعريف الطفل على كثير من التقاليد والعادات الاجتماعية والانسانية عند شعوب العالم المختلفة .
7- تعريف الطفل بمجريات التاريخ وحقائقه بما ترسمه القصص التاريخية من صور مشرقة لتاريخ الامة والوطن .
الهوامش :
- القرآن الكريم سورة يوسف الاية 3.
2- لسان العرب – ابن منظور – دار إحياء التراث العربي – بيروت.
3 - تاريخ الادب العربي - احمد حسن الزيات - بيروت 2009 .
4 - فن القصة – د. محمد يوسف نجم - بيروت 1996.
5- النقد الادبي الحديث – د. محمد غنيمي هلال - القاهرة ب ت .
6 - عبد المجيد زراقط – الادب والفنون وادب الاطفال - بيروت – 2010 .
7 - رالف لنشون - دراسة الانسان - ترجمة : عبدالملك الناشف – بيروت - المكتبة المصرية – ب ت.
8 - عبدالله النديم - التربية عبر التاريخ - بيروت - دار العلم للملايين – 1978 ط3 . .
9 - عبد العزيز عبد المجيد - القصة في التربية - القاهرة - دار المعارف .






 
رد مع اقتباس
قديم 18-09-2017, 12:09 AM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
فاطِمة أحمد
طاقم الإشراف
 
الصورة الرمزية فاطِمة أحمد
 

 

 
إحصائية العضو







فاطِمة أحمد غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: قراءة في أدب الاطفال القصصي

أشكرك لهذه القراءة الراقية أخي ستار العتابي
أحسنت، أعجبتني القراءة وذكر أمثلة قصصية عربية إلى جانب الأجنبية والهوامش كذلك

تثبت
بوركت







 
رد مع اقتباس
قديم 18-09-2017, 08:07 AM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
ستار العتابي
أقلامي
 
إحصائية العضو







ستار العتابي غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: قراءة في أدب الاطفال القصصي

شكراً لك اخت ( فاطمة ) على مرورك واطرائك الرائع







 
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

اشترك في مجموعة أقلام البريدية
البريد الإلكتروني:
الساعة الآن 05:52 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والردود المنشورة في أقلام لا تعبر إلا عن آراء أصحابها فقط